أيـــــامي بيك

أيـــــامي بيك

ملتقى الأحبة في ظل الكلمة الطيبة
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 بحث عن نبات الهالوك

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
غروووب
المدير العام
المدير العام


* : ♥ حنيـــن اليــاسمين ♥
عدد المساهمات : 24629
نقاط : 38958
تاريخ التسجيل : 12/10/2011
الساعه الان :
MMS + SMS :







مُساهمةموضوع: بحث عن نبات الهالوك    الإثنين أبريل 23, 2012 4:15 am






مقدمة:

تتصف الكائنات الحية من نبات وحيوان بالحياة التي تتجلى بالبروتوبلازما الموجودة على السواء في الخلايا النباتية والحيوانية وحيث تجري فيها التغيرات الطبيعية والكيميائية التي ينطوي عليها وظائف الحياة، وبذلك تصبح قادرة على القيام بالوظائف البيولوجية الآتية: التغذية والتمثيل، النمو والإحساس، الحركة والتنفس ، وأخيراً التكاثر.
النباتات الخضراء ذاتية التغذية Autotrophes أي أنها تصنغ غذاءها بنفسها، أما الحيوانات فهي غيرية التغذية Heterotorphes أي أنها تستمد غذاءها من النبات مثلاً... الخ.
أما النباتات الخالية من اليخضور كالفطريات وبعض النباتات المتطفلة الزهرية فهي غيرية التغذية.

التطفل:

هو أن يكون هناك علاقة غير متكافئة بين كائنين حيين كالمنفعة من طرف واحد كأن يأخذ المتطفل من العائل قسماً من نسغه الخام أو المغذي والخام معاً وذلك بواسطة ممصات يولجها في خشب أو لحاء جذور أو ساق العائل.
للتطفل درجات حسب خلو النباتات جزئياً أو كلياً من الكلوروفيل، وحسب استفادتها من النسغ الخام أو المغذي والخام معاً. ومدى تحور وتراجع الأجهزة الإعاشية والتكاثرية نتيجة لهذا التطفل. وتبعاً لذلك يمكن تصنيف النباتات المتطفلة الزهرية كالآتي:
1- خارجية التطفل Ectoparasites : ويكون فيها المتطفل خارج أنسجة العائل ولايتصل به إلا بممصات يولجها في خشب جذوره أو ساقه، وهي تضم نباتات تحتوي على كمية قلت أو كثرت من الكلوروفيل وقد تكون:
أ‌- نصف متطفلة يخضورية Hemi-Parasites-Chlorophyliennes : (شكل ب) ، تتألف هذه النباتات من جميع الأجهزة الإعاشية والتكاثرية التي تحتوي على كمية كبيرة من الكلوروفيل ، ولكنها تتميز عن النباتات الخضراء العادية بتطفلها الغامض الذي يتم عن طريق ممصات تولجها في خشب جذر أو ساق العائل حيث تمتص الماء والمواد المعدنية من النسغ الصاعد الخام. ويكون تطفل هذه النباتات إجبارياً Obligatoires = Stricts لأن البذرة لايمكن أن تنتش إلا إذا كانت على مقربة من عائل مناسب لتولج أول ممص فيه. وبالوقت نفسه يكون تطفلها اختيارياً Facultative بمعنى أنها تستطيع حسب الظروف أن تكون غيرية التغذية متطفلة على النسغ الخام للعائل أو ذاتية التغذية أي أنها تصنع غذاؤها بنفسها ولكن بكيفية قد تختلف عما هو عليه من النباتات الخضراء غير المتطفلة . مثال ذلك شكل ( ب).
ب‌-كاملة التطفل Holopasites: (شكل ج – و – د ) وهي نباتات غنية بمواد صباغية كالأكزانتوفيل والانتوسيان.. الخ وتحتوي على كمية قليلة من اليخضور لايكفي لصنع غذائها بنفسها، وإنما جزء يسير منه، لذلك تكون بلون بني – محمر أو مصفر وغيرية التغذية Heterotrophes وتطفلها إجبارياً Obligatiores = Stricts وظاهراً وكاملاًعن طريق ممصات تولجها في الخشب واللحاء حيث يمتص النسغ الخام والمغذي معاً من:
- جذر العائل : كالهالوك Orobanche (شكل ج): وهو نبات من الفصيلة الجعفيلية Orobanchaceae ، ويضم جميع الأقسام الهوائية والتكاثرية، في حين أنه مجرد من الجذر الحقيقي نتيجة التطفل.
- ساق العائل كالحامول Cusecuta (شكل د): وهو نبات من الفصيلة المحمودية Convolvulaceae ويتألف من الساق والأعضاء التكاثرية، في حين أنه مجرد من الأوراق ومحروم من الجذر نتيجة التطفل.
2- داخلية التطفل Endoparasites : (شكل هـ): حيث يبلغ التطفل أوجه في هذه النباتات، بأن يتحور القسم الأكبر من المتطفل إلى مايشبه الخيوط الفطرية التي ترسل ممصاتها ضمن جذر العائل، ونتيجة لذلك تتكون درنة كبيرة خارجية معقدة التركيب. أما الخيوط الفطرية فإنها تتفرع حول خشب العائل حيث تمتص الماء والأملاح المعدنية من نسغه الخام وحول لحائه حيث تستقي غذاءها من نسغه النازل المغذي، فالتطفل إذن كامل Holoparasites وظاهر Evident وإجباري Obligatoires لخلوها كلياً من الكلوروفيل. وهكذا لايبقى خارج العائل حسب درجة التطفل إلى سوق حرشفية تخرج من طرف الدرنة وجذر العائل وتتوج بنورة فيها كثيراً من الخيوط العقيمة أزهارها وحيدة الجنس أحادية أو ثنائية المسكن وتشبه لحد كبير من حيث الشكل الظاهري زهرة الفصيلة المركبة كما في جنس Cytinus hypocistis وهو نبات يخص حوض البحر الأبيض المتوسط ويتبع فصيلة Raflesiaceae وأجناس Cynnomorium, Holosis, Balanophora وهي من رتبة Balanophorales . وقد يبلغ التطفل أقصاه بأن لايظهر خارج العائل إلا نورة كبيرة جالسة، قرصية ، لحمية، تشبه في تركيبها الفطر، وتنبعث عنها رائحة نتنة تجذب حشرات ثنائية الأجنحة التي تؤمن الإلقاح بين نورات المسكنين.
عادة تكون البويضات متراجعة ابتدائية، عارية، مستقيمة، وتحرر النورات الأثنوية عدداً كبيراً من البذور الصغيرة ذات جنين غير متميز وكمثال لذلك جنس Raflesia هـ2 الذي يتبع فصيلة Raflesiaceae وجنس Viscum minimum الدبق الصغير الذي يتبع الفصيلة الدبقية Loranthaceae أكثر هذه النباتات المتطفلة استوائية ، وتمثل أدنى درجات تراجع الطفيل.

الهالوك : Orobanche sp

الهالوك نبات من ذات الفلقتين Dicotyledoneae ورتبه Tubiflorales، والفصيلة الجعفيلية Orobanchaceae .
وللهالوك أنواع كثيرة، معظمها معمرة، تتطفل خارجياً Ectoparasites , وإجبارياً Obligatoires على محاصيلنا الزراعية، وعلى كثير من الأعشاب التابعة لمختلف الفصائل النباتية وخاصة الفصيلة: القرنية – الفراشية.
أكثر أنواع الهالوك من الأعشاب الضارة غيرية التغذية Heterotrophes كاملة التطفلHoloparasites . وبالمقابل اعتبرت بعض أنواع الهالوك قديماً من النباتات الطبية التي تدخل في تركيب بعض الأدوية والعقاقير التي تستعمل من الداخل أو الخارج في معالجة بعض الأمراض.
أضف مالهذه الدراسة من الأهمية العلمية لأن الهالوك يعتبر نموذجاً لدراسة الفصيلة الجعفيلية Orobanchaeae .
الاسم العلمي Orobanche الذي يفيد باليونانية خانق الفصيلة الفراشية.
الاسم العامي أو المعرب : الهالوك – الجعفيل – أسد العدس – خانق الكرسنة – شيطان البرسيم – خبز الأرنب – عشب الثيران....الخ
البيئة ومناطق الانتشار والموسم:
ينمو الهالوك طبيعياً في التربة المارنية والدبالية والطمية الخصبة الغنية خاصة : بالآزوت وحمض الفوسفوريك والبوتاس. ينتشر الهالوك تقريباً في جميع أنحاء العالم وخاصة في المنطقة المعتدلة لحوض البحر المتوسط: أوروبا (جنوب لبنان ، غرب فرنسا.. الخ) شمال أفريقيا ( مصر.. الخ)، غرب آسيا : لبنان ، فلسطين ، سوريا: حيث ينتشر في الحقول والمروج المروية، كما نعثر عليه في الحراج والحدائق، والأماكن غير المزروعة: كالجبال والهضاب الجافة المارنية، والسواحل الغربية الرملية (اللاذقية، البسيط ، الفرنلق، كسب، بانياس، طرطوس، صافيتا...الخ) وفي الداخل، جبل الشيخ (حرمون..الخ) ونحو الشمال الشرقي (ديريك..الخ) ، وفي الوسط دمشق وضواحيها : (قصاع – عدرا، جوبر، جبل قاسيون ...الخ) ، حمص، وفي الشرق (تدمر – البادية، جبل البويضة...الخ) وفي الجنوب (داريا، القنيطرة ، حوران، تل شهاب، تل كليب ، جبل العرب، السويداء...الخ).
للهالوك أنواع كثيرة معظمها معمرة بالدرنة، تمتد أطوارها الخضرية من الشهر الرابع حتى العاشر فالهالوك إذن عشب ربيعي صيفي.


الوصف النباتي ( شكل ج):
يتبع الهالوك الفصيلة الجعفيلية Orobanchaceae ، القريبة من الفصيلة الخنازيرية Srophulariaceae ، إلا أن هناك بعض الفروق الأساسية التي سنشير إليها في حينها للهالوك أنواع كثيرة صعبة التمييز بينها، ولكن لها تقريباً نفس المواصفات النباتية التي يمكن تلخيصها كما يلي:
الجهاز الإعاشي: الأقسام الترابية: شبه الجذر = العضو الأنبوبي = العضو المشابه للأنبوبة الجرثومية.
الإنبات : تنتشر بذور الهالوك لمسافات بعيدة بواسطة الرياح لخفة وزنها أو تنجرف بمياه الارتشاح بين ذرات التربة لصغر حجمها، وتبقى كامنة فيها لمدة قصرت أو طالت إلى أن تصادف بذرة الهالوك جذر عائل قوي مناسب، وعلى بعد 3 مم منه، وأن تتوفر لها الظروف البيئية للإنبات من حرارة ورطوبة وأكسجين..الخ كل هذا لايكفي مالم يتهيأ للإنتاش مواد منشطة عصارية تتسرب من منطقة الاستطالة التي تقع على بعد 3-6 سم من قمة جذر العائل، وترسل هذه المواد المنشطة على بعد 1 سم منه تقريباً، التي تؤثر على بذرة الهالوك وتحثها على الإنبات بعد أسبوع، عندها تنزع البذرة غلافها القاسي وتشرع بالإنتاش بأن تنتفخ منطقة نقير البذرة بسبب نمو خلاياها، وتبدو ككتلة محدبة، وبالتالي تنقسم كل من خلايا جنينها العديدة والصغيرة مرة أو مرتين ( 40 خلية في الهالوك الصغير Orobanche minor ) وفجأة تتوقف الخلايا عن الانقسام والزيادة في الحجم. هذا مع عدم وجود أي تخصص وظيفي في الخلايا. كل هذا يتم قبل أن ينفذ نصف الغذاء المدخر بالبذرة، ولايرجع هذا التوقف إلى عدم كفاية المواد الغذائية بالبذرة، بل لأسبابأخرى كعدم تكون سيقان في هذه المرحلة.
ينتج عن الإنبات مبدئياً عضواً غضاً أنبوبياً بطول 3 مم ، يشبه الخيط، لونه أبيض مشرب بالأصفر، يتركب من عدد من الخلايا البرانشيمية، محاطة بطبقة من خلايا تشبه البشرة، يتميز هذا العضو بخلوه من أنسجة الحزم الوعائية العادية المتكونة من الخشب واللحاء وتتكون القمة المنتفخة من خلايا برانشيمية نشطة، لذا لايعتبر هذا العضو الأنبوبي جذراً للأسباب التالية:
- لايوجد قلنسوة في نهاية الجذور.
- لايعطي العضو الأنبوبي أفرعاً جانبية كما هو الحال في الجذر.
- ليس للعضو الأنبوب شعيرات جذرية ماصة، فلايستطيع امتصاص الماء والأملاح المعدنية الموجودة في التربة.
- يتكون العضو الأنبوبي من خلايا برانشيمية، ولاتوجد فيه الأنسجة الموصلة العادية المتكونة من الخشب واللحاء، في هذا الطور المبكر من النمو.
- يصيب العضو الأنبوبي جذورالعائل، بمثل إصابة الأنبوبة المتكونة من جراثيم الفطر.
- يتكون انتفاخ عند إصابة جذور العائل وتخرج سيقان إلى أعلى من الأجسام المنتفخة (الدرنة).
تكوين الممص: ينمو العضو المشابه للأنبوبة الجرثومية من بذور الهالوك بعد تنبيهها متجهاً نحو جذور العائل، ويلاحظ إصابة الجذيرات الجانبية بقدر أكبر من الجذور الأصلي، ويكون الطفيل ممصاً أولياً عند ملامسة خلايا القمة النشطة للعضو الأنبوبي جذر العائل، وتدخل بعض محتويات هذه الخلايا جداره وتذيب أنسجته بفعل مزدوج ميكانيكي وكيميائية وتولج بشكل آميبي من خلال ثقب يحدث ببروز شبه حلمي وتشق الخلايا الغازية طريقها في أنسجة قشرة ووسط أسطوانة جذر العائل، وبذلك يتكون أصل الممص الأولي، الذي يتألف نسيجه الأساسي مبدئياً من خلايا مريستيمية، ثم تظهر الخلايا المتخصصة بالممص، والخشب هو أول الأنسجة البالغة المتكون داخل الممص، وتبدأ الخلايا انقسامها ثانية.
ويزداد حجم بعض الخلايا الوسطية الملامسة لخشب العائل، ويصحب ذلك تخشب الأسطح الداخلية للجدر الخلوية ويلاحظ وجود صفوف من قضبات الخشب وسط الممص الأول عند تمام النضج وبذلك يتم الاتصال التام بين المضيف والطفيل بواسطة الممص الذي يسحب الماء والأملاح المعدنية عن طريق الخشب والغذاء بواسطة اللحاء فالهالوك إذن كامل التطفل .
تكوين الدرنة : (شكل و): تتوقف طريقة تكوين الدرنة وشكلها على المسافة الكائنة بين بذرة الهالوك وجذر العائل. كما يلعب النصف الباقي من الغذاء المدخر في البذرة دوراً هاماً في تكوين الدرنة ونموها، بأن يزداد حجم قمة العضو الأنبوبي ابتداء من منطقة الاتصال بجذر المضيف، مكوناً درنة أولية صغيرة خارج الأنسجة، التي تنمو وتعطي نحو الأسفل جهازاً جذرياً ضامراً وقصيراً متعرجاً ومتشابك حزمياً، ونحو الأعلى ساقاً شحمية فيما إذا كان الهالوك وعائله حولياً كالهالوك المفرض Orobache Crenata L. أما في الأنواع المحولة والمعمرة الشائعة فيتجدد الانقسام الجنيني وينشأ على الدرنة الأولية أو بدلاً منها درنة ثانوية ينمو عليها أعضاء مشابهة للجذور التي تأخذ طريقها إلى جذور العائل وتلامسها وتتصل بها بممصات ثانوية، تظهر بشكل بروز مخروطي وسط الدرنة، وتنمو باتجاه جذور العائل، وهذه النموات رهيفة غضة وصفراء يبلغ قطرها نحو 3-5 مم.
وتنشأ على طرف الدرنة في الأنواع الحولية والمحولة وكذلك في المعمرة الشائعة برعماً أو مجموعة من البراعم الضامة التي تعطي بدورها سوقاً هوائية لحمية تغطي سطح الأرض وتنتهي بسنابل زهرية.
وهكذا يقضي الهالوك أطول فترة في حياته تحت سطح التربة على عمق 8-15 سم حيث يتكاثر لاجنسياً عن طريق درنة كبيرة نسبياً قبل ا، يستطيل الطفيل ويظهر على سطح الأرض.
الجهاز الخضري: الأقسام الهوائية (شكل ج): وهي التي تظهر فوق سطح الأرض، أمدها قصير بالمقارنة مع الأقسام الترابية. وهي تقريباً خالية من الكلوروفيل وغنية بمواد صباغية تظهر بلون أصفر ضارب إلى الأحمر والبنفسجي أو بني مشقر أو أغبر ضارب للزرقة والسمرة لذلك تبدو بألوان غير زاهية جافة، باهتة وحزينة.
الساق: وهي بسيطة ونادراً ماتكون متفرعة كما هو الحال في الهالوك المتفرع O.ramosa L. وهي إما عشبية رفيعة جرداء، أو غليظة ولحمية، عصارية ومخططة، موبرة بطول 10-80 سم وعرض أقل من 1 سم بعضها غدي ذو رائحة خاصة مميزة، أو مستورة بطبقة شمعية لامعة أو طحينية.
الأوراق: تحورت في الهالوك إلى حراشف تتوضع على الساق بصورة متبادلة، كثيرة العدد ومتقاربة في الأسفل قد تكون منتصبة أو أفقية أو لاطئة بطور 2.5-3 سم. ينشر الهالوك في الضوء كمية قليلة من الأكسجين ويصنع بقدرها نشاء فالهالوك إذن يحتوي على كمية بسيطة من اليخضور غير كافية لقيامه بالتمثيل الضوئي وتحضير غذاءه بنفسه كلياً. لذا فهو غيري التغذية بالتطفل.



الجهاز التكاثري : (شكل ج)
النورة: تتوضع الأزهار بشكل سنبلة نهائية بسيطة أو متفرعة، مخلخلة أو كثيفة أسطوانية مستدقة النهاية ، قصيرة أو طويلة، غالباً ما تتخللها أشعار قليلة أو كثيرة.
القنابة أو القنيبة: في إبط كل زهرة وفي الجهة المقابلة لها تقع قنابة رئيسية، وقد ترافق الزهرة في بعض أنواع الهالوك قنبلتين جانبيتين ، تقعان مابين القنابة الرئيسية والكأس ، تكون القنابة والقنيبة بطول الأنبوب الكأسي أو التويجي.
الزهرة: صغيرة بطول 10-30 مم، خنثى غير منتظمة، لاطئة أفقية ، منتصبة أو منحنية، وهي تتألف من :


الغلاف الزهرية:
الكأس: دائم منتظم، رباعي ولكنه يبدو وكأنه ثنائي بسبب انقسامه من الخلف فقط إلى وريقتين كأسيتين منفصلتين كلياً بأخدود عميق، أو متصلين بالكاد مع بعضهما، أو ملتحمتين تماماً مشكلتين أنبوباً ولاسيما في القسم السفلي منه. الكأس أقصر من الأنبوب التويجي، أو أطول منه, وقد يساويه بالطول.
التويج: دائم غير منتظم خماسي، عادة في الأسفل أنبوبي مستقيم أو منحني، شفوي في الأعلى، الشفة العليا مؤلفة من وريقتين ملتحمتين أو منفصلتين عند القمة بشكل تجويف صغير، أما الشفة السفلى فتتألف من ثلاثة فصوص منفصلة بعروق وطيات تبرز عند فوهة التويج العريضة والمفتوحة.
يأخذ التويج في أكثر الأحيان لون الأقسام الهوائية، إلا أنه يغلب عليه لون الأصفر والبنفسجي والزهر الفاتح ...الخ وقد يكون أجرداً أو موبراً غدياً حسب أنواعه.
الطلع: تتألف الأعضاء المذكرة من أربعة أسدية دائمة: اثنتان طويلتان، واثنتان قصيرتان Dydinames ، وقد تكون قاعدة الخيوط جرداء أو موبرة ومرتكزة حسب الأنواع من أسفل وحتى وسط الأنبوب التويجي. تنتهي كل سداة بمئبر أجرد أو قطني يتألف من فصين متوازيين أو متباعدين ينتهيان بقمة مستدقة، ينفتحان طولياً لتحرير غبار الطلع.
المتاع: تتألف الأعضاء المؤنثة من مبيض علوي سائب مؤلف من خبائين ملتحمين يحددان مسكناً واحداً ( أما في الفصيلة الخنازيرية فيتألف من مسكنين: أمامي ، خلفي) ، يضم عدداً كبيراً من البويضات المنقلبة ، أما الوضع المشيمي فهو جداري ( في حين أن في الفصيلة الخنازيرية محوري).
يعلو المبيض القلم، وقد يكون أجرد أو موبر ، وينتهي بمبسم ذي فصين بلون أبيض مصفر أو بنفسجي مزرق.
(2+2)ك + (2+3)ت + (2+2)ط + (2)م
الثمرة: علبة تنفتح عند الوسط من أعلى إلى أسفل بمصراعين تبقى قمتهما على اتصال مع قاعدة القلم.
تحتوي ثمرة الهالوك على عدد كبير من البذور الصغيرة والخفيفة، وفيرة الألبومين، تضم جنيناً غير متميز خيطياً، لاتتأثر ولاتتلف بالظرفو البيئية المختلفة لأنها مغلقة بقشرة قاسية، وهي ذات قوة إنباتية فائقة قد تبلغ أحياناً ستون سنة، حيث تبقى كامنة في التربة فيما إذا لم تتهيأ لها الشروط الملائمة للإنبات.
التكاثر: ينتشر الهالوك عن طريق البذور أو بواسطة الدرنات: الأولية حيث ينشأ على طرفها سنوياً ساقاً فيما إذا كان الهالوك وعائله حولياً أو يعطى في السنة الأولى ساقاً، وفي الثانية ينشر بذوره إذا كان الهالوك وعائله محولاً. أما الدرنة الثانوية فيظهر على طرفها عدة براعم تعطي نحو الأعلى باقة من السيقان إن كان الهالوك وعائله معمراً، وهي الحالة الأكثر شيوعاً.
تذوي الأقسام الهوائية وتموت في السنة التي تعقب نموها هذا بعد أن تنثر بذورها. في حين أن الدرنات الأولية والثانوية، تبقى حية في التربة وترسل فيها أعضاء أنبوبية تشبه الجذر عندما تتوفر لها الشروط البيئية اللازمة فتثخن وتتضخم وتنفتح نهاياتها، التي تتخلل ذرات التربة باحثة عن جذر مضيف قوي مناسب حيث ترسل ممصاتها في خشبه ولحائه وبذلك يتابع الهالوك نموه وتكاثره وإن لم يعثر على هذا العائل فإنها تذوي وتموت.
نستنتج فيما سبق أن تكاثر الهالوك لايعول دائماً على تدخل الذرة فقط، وإنما يعتمد على الدرنات.


فوائد الهالوك:

اعتبر الهالوك قديماً من النباتات الطبية المشهورة، واستعمل داخلياً أو خارجياً في معالجة بعض الأمراض، أما في عصرنا الحديث فقد قل استعماله فأصبح في عالم النسيان.
استخدم هالوك اللفت وجينستا (الوزان) Genista Juncea Scop. من الخارج كقابض في تضميد الجروح وفي معالجة البشرة المسامية أو المصابة بمرض التصدف.
أما الأنواع الأخرى من الهالوك المتطفلة على نباتات المراعي كالفصة والبرسيم، أو على بعض الأنواع البرية كالقنطريون Centauea Sp. وبقلة اللبن (خيثرة) Galium Verum L. والسعتر البري فقد نصح باستعمالها في معالجة الجروح الخارجية لأنها تلئمها بسرعة أما من الداخل فهي تستخدم كمهدئ وضد التشنج والإسهال.
هذا وتستعمل النموات الحديثة لهالوك بقلة اللبن أيضاً في التغذية بديلاً عن الهليون.


مضار الهالوك:

يعتبر الهالوك من النباتات الضارة بمحاصيلنا الزراعية الاقتصادية، ويمكن تلخيص أضراره بما يلي:
- مزاحمة الهالوك النباتات الاقتصادية على احتياجاتها الغذائية، وهو يتمتع بقدرة كبيرة من حيث شراهته لامتصاص الماء والغذاء، وذلك بواسطة ممصاته التي يرسلها في جذور عائله المفضل.
- إن انتشار الهالوك بكثرة بين محاصيلنا الاقتصادية من العوامل المساعدة على إصابتها ببعض الأمراض النباتية والحشرات، نتيجة إضعافه لنباتات المحصول.
- يؤثر الهالوك على المواصفات الكمية والنوعية للمحاصيل الاقتصادية فيقلل من إنتاجها النهائي وبالتالي ينخفض مردود الدونم كما في نباتات المراعي ، كما يسيء إلى مواصفاتها النوعية كما هو الحال في المحاصيل الحبية: كصغر الحبة، أو عدم نضجها أو عقم بعض الأزهار...الخ.
- يحتاج الحقل الموبوء بالهالوك لمرات عديدة من الفلاحات السطحية والعميقة لاستئصاله من أصوله، وذلك قبل موسم التبذير، هذا فضلاً عن عملية تنقية البذار. كل هذا يتطلب الكثير من الأيدي العاملة والجهد والوقت والجهد وبالتالي زيادة النفقات.
ويمكن القول أن الهالوك في كل الأحوال يعمل على زيادة الإنتاج وقلة هذا الإنتاج كخسارة ملحوظة. وإجهاد الأرض وإفقارها كخسارة غير ملحوظة، وبذلك يضعف مفعول القاعدة العامة في الاقتصاد الزراعي والتي تقول " الحصول على اكبر ربح ممكن وبأقل التكاليف مع المحافظة على خصوبة التربة".



طرق مقاومة الهالوك:

‌أ- المقاومة الميكانيكية: في الحالات غير المتقدمة من العدوى وللتخلص من أكبر معدد من بذور الهالوك تكون المقاومة بطرق التعشيب الآتية:
- تجنى نورات الهالوك قبل نضجها (لأن بمجرد انشقاق حوافظها الثمرية فإنها تلقي ببذورها على الأرض).
- يوصى برفع سيقان الهالوك تدرجياً باليد وبمجرد ظهورها بين المحاصيل التي بحاجة إلى تعشيب ( كالتبغ والبطاطا Plantes Sarclees ).
أما في الحالات المتقدمة من العدوى فتكون المقاومة شاقة لأن تكاثر الهالوك كما رأينا لايعول دائماً على تدخل البذرة، وإنما يتعداه بتكاثر الدرنات التي تعطي نحو الأعلى أخلافاً، وتحت التربة ممصات أولية وثانوية تبقى على صلة مع مضيفها المفضل، عندئذٍ تكون مقاومة الهالوك صعبة جداً ولاسيما في حقول مزروعة دائماً بنفس المضيف كالبرسيم مثلاً. لذا يجب اتباع الإجراءات الآتية:
- بمجرد ظهور الهالوك يقلع بواسطة الفأس من أصوله التي تكون على عمق 8-15 سم، هذا بما فيها من ألياف وعنق (وهو الاختناق الواقع مابين ساق الهالوك والدرنة)، هذا مع التأكد من ذلك لأن ترك هذه الأقسام معناه حفظ الهالوك بالتربة وبالتالي انتشاره فيما بعد.
- القيام بجملة من عمليات الحراثة بأن يعمد من أول ظهور الهالوك إلى الحراثة العميقة لاسئصاله من أصوله باستخدام المحاريث القلابة التي تستأصل درنات وأعناق الهالوك وتخرب ممصاته الأولية والثانوية التي هي على اتصال مع العائل.
- أما في المحاصيل الكبرى كالبرسيم والفصة والكتان، والتي تغطي مساحات واسعة، فيوصى قبل زراعة المحصول الرئيسي، زراعة محصول مؤقت، على أن يكون البذر متراصاً ، الذي يعمل على إنبات وتنظيف التربة من بذور الهالوك الكامنة والتي تكون بحالة سكون حتى عودة أي عائل مناسب بعثها على الإنبات. وبعد هذه العودة السريعة للزراعة، يعمد إلى حراثة سطحية الهدف منها قلع بادرات الهالوك الحديثة وغيرها من الأعشاب الضارة، أضف إلى ذلك تفتيت التربة وتهويتها وإشباعها بغاز الأكسجين.
- ترك الأرض المعزوقة أو المحروثة بدون سقاية مدة أسبوع ومعرضة لأشعة الشمس والهواء مما يؤدي إلى جفاف التربة السطحية بما فيها من بقايا الهالوك وغيره من الأعشاب الضارة التي تذوي وتموت.
- تجمع هذه البقايا بالمشط اليدوي أو الآلي في أطراف الحقل حيث تحرق تماماً وتدفن في التربة كسماد عضوي يعود إليها بالخير الجزيل.
‌ب- المقاومة باتباع بعض التدابير الزراعية وتكون كما يلي:
- تبوير الأرض الموبوءة بالهالوك ، من الإجباري تعليق الزراعة البعلية والمراعي الطبيعية، بمدة لاتقل عن 3سنوات.
- استصلاح التربة يعتبر مجدياً في مقاومة الهالوك، الذي ينتشر في التربة الدبالية والطمية ، التي يمكن استصلاحها بإضافة كمية مناسبة من المواد الكلسية وذلك لخفض نسبة الحموضة ، وبالتالي الحد من انتشار الهالوك وغيره من الأعشاب الضارة.
- اتباع دورة زراعية مناسبة بحيث لايدخل فيها عائل نبات طفيل الهالوك لمدة لاتقل عن ثلاثة سنوات.
- استعمال الأسمدة البلدية المتخمرة جيداً وهي من الوسائل الهامة في الحد من انتشار نبات طفيل الهالوك. هذا وتعتبر الأسمدة البلدية غير المتخمرة عاملاً هاماً في انتشار الطفيل وذلك لأن بذور الهالوك محاطة بقشرة قاسية لاتتأثر بعصارة معدة الحيوان.
- التبكير أو التأخير في مواعيد الزراعة غالباً يفيد في تجنب الإصابة بنبات طفيل الهالوك.
- الامتناع عن زراعة التربة الملوثة ببذور الهالوك وزراعة محاصيل لايتطفل عليها كالنجيليات والقرعيات.
- الهالوك من النباتات الطفيلية التي تميل في حبها إلى الجفاف حيث أن الرطوبة الزائدة تسبب تعفن البذور والشماريخ الزهرية، لذا فإن غمر الأرض بالماء قبل الزراعة يفيد في تعفن بذور الهالوك ولكن يساعد في إنبات بعض بذورا لحشائش لذا يجب بعد أن تجف الأرض الجفاف المناسب وبعد أن ينبت معظم الأعشاب تفلح للقضاء على الأعشاب الضارة.
- استئصال واقتلاع نباتات طفيل الهالوك بمجرد ظهورها فوق سطح التربة وقبل تكوين البذور ثم حرقها بعيداً عن البستان ومن الجدير بالاهتمام أن بذور نبات طفيل الهالوك تنضج بعد حوالي 15-30 يوم من ظهور الشماريخ الزهرية فوق سطح التربة.
- استعمال بذار نقي وجيد خالي من بذور الهالوك يفيد في تجنب الإصابة به كما أن غربلة البذار قبل الزراعة يفيد أيضاً في التخلص من بذور الهالوك.
- يمكن زراعة أحد النباتات العائلة التي يتطفل عليها الهالوك كمصيدة إذا كانت الأرض موبوءة بشدة وتترك نبات طفيل الهالوك يتطفل عليها ثم تجمع النباتات وتحرق قبل أن تنتشر بذور الهالوك من محافظها.
- يفيد أيضاً جمع بقايا المحصول مع نباتات طفيل الهالوك وحرقها في التخلص من بذور الهالوك التي قد تنتشر وتسبب تلوث التربة.
‌ج- المكافحة الحيوية Biological control: هناك نوع خاص من الحشرات يتطفل على نبات طفيل الهالوك ويجري الآن تربية هذه الحشرات وإجراء دراسات عليها في جنوب الاتحاد السوفييتي ولكنها مازالت قيد التجربة والدراسة.
‌د- المكافحة الكيماوية Chemical Control: المكافحة الكيماوية لهذا الطفيل لم يثبت نجاحها بعد ولازالت مستمرة وقد أجريت تجارب على مكافحة هالوك الفول Orobanche Crenuta Forsk باستخدام مبيد الأعشاب Glyphosate وذلك برشه بعد الإنبات بجرعات منخفضة جداً وكانت نتائجها مرضية W.Koch.Fl.Walter 1981 ، Pflunzen Krankheiten u.pflunz enschutz 1981.
وقد أجرينا في مديرية البحوث العلمية الزراعية بدوما تجارب على مكافحة نبات طفيل الهالوك على البطاطا والبندورة باستخدام مجموعة من المبيدات العشبية من ضمنها Glyphosate ولكنها لم تعطي نتائج مرضية.
والمبيدات هي : Glyphosate, Tillarn, Eptum, Ses on, Azak.
وفي الختام نرى بالمقابل لمقاومة الهالوك كعشب ضار، تجريب زراعة أنواع الهالوك الاقتصادية في الطب والتغذية..الخ.
كما يجب تحليل أنواع الهالوك محلياً في مخابرنا السورية لمعرفة النسب المئوية للمواد الفعالة الداخلة في تركيبه ، والتي تفيد في كثير من الدراسات العلمية.



المراجع:

- المحاصيل الحقلية – الحشائش ومقاومتها: الدكتور محمد علي موسى عبد العظيم عبد الجواد.
- مبيدات الحشائش : الدكتور أحمد السيد النواوي.
- تصنيف النباتات الوعائية Classiication des plantes vasculaires
- عالم الاحياء Le monde vivant .
- النباتات الطبية والسامة في فرناس Les plantes medicinales et veneneuses de la France.
- النباتات الضارة Les plantes nuisibles.
- فلورا فرنسا flore de la France.
- فلورا لبنان وسوريا Flore Libano – Syrienne.
- فلورا الصحراء Flore du Sahara
- فلورا جبل الدروزFlore du Djebel Druze .
- المجموعة النباتية Herbier (Hebarium).
- مختلف المعاجم النباتية والزراعية العربية والأجنبية Larousses Agricoles.





نباتات نصف متطفلة يخضورية




مناطق الانتشار ملاحظات
الفصيلة
الاسم العامي أو المعرب
الاسم العلمي
حرمون
الدبقية Loranthaceae
هدال – دبق
وحيد المسكن ب1 Viscum album 5
في المناطق الجبلية نبات حراجي : صلنفة – البسيط – مصياف – حرمون
الصندلية Santalaceae
حب الكريش – حب الكريش المتفرغ
ب2 Humile (2)-(1)
Thesium- ramosum4
Bergeri 4
نبات ملحي قرب الممالح : تدمر
الصندلية Santalaceae
نتاش أبو ليله – عرف الديك
ثنائي المسكن ب3 Osyris alba
كسب نبات صخري حراجي
الخنازيرية Scrophulariaceae
قمح البقرة – قمح أحمر
ب4 Rhinanthus (1)
ب5 Melanpyrum (1)
نبات طبي يقوي البصر
الخنازيرية Scrophulariaceae
كاسرة النظارات
ب6 Euphrasia (1)





أهم أنواع الهالوك في سوريا


مناطق الانتشار
البيئة والعائل
الموسم بالشهر
الفصيلة الجعفيلية
الاسم العامي أو المعرب
الاسم العلمي
حمص – حرمون – جبل العرب – تل كليب
يوجد في الأماكن غير المزروعة ، يتطفل على الفصائل الآتية:
الباذنجانية Solanaceae:
البندورة Solanum lycopersicum
الدخان Nicotiana Tabacum
القنابية : Cannabinaceae
القنب العادي : Cannabis sativa
القطيفية Amarantaceae
عرف الديك : Amaranthus hypochandriacus
الفراشية : Papilioncaceae
الفول : Vicia faba



4
9------5
Orobanchaceae
الهالوك المتفرع
Orobanche
Ramose L.2
ج1
الفرنلق (البسيط – حوران
ينتشر في الحراج والمروج متطفلاً على الفصائل الآتية:
المركبة : Compositae
نوع من الأقحوان Anthemis
قطينةFilago
الفراشية Papilionaceae


6
5-------4
Orobanchaceae
هالوك موتلي
Orobanche
Mutely F.S 4
ج2
جنوب طرطوس دمشق، جبل قاسيون حوران – القنوات – جبل العرب
ينتشر في الحقول والمروج متطفلاً على الفصائل الآتية:
الفراشية Papilionaceae
الصليبية :Crucifereae
شمر مر Thlaspi
الباذنجانية Solanaceae
الدخان Nicotiana tabcum


4
9--------5
Orobanchaceae
الهالوك القزم
Orobanche
Nana Noe.4
ج3
عدرا – حمص – ديريك – (أعلى الجزيرة شمال شرق سوريا)
ينتشر في الحقول المروية متطفلاً على الفصائل الآتية :
الخبازية Malvaceae
القطن Gossypium
القرعية Cucurbitaceae
القرع Cucurbita
الشفوية Labiatae
عشب اللهب Phlomis
الصليبية Crucifereae
الباذنجانية Solanaceae


5
5-------11
8
Orobanchaceae
الهالوك المصري
Orobanche
Aegyptiaca pers4
ج4
حمص – جنوب صافيتا
ينتشر في الحقول المروية متطفلاً على الفصيلة :
الفراشية Papilionaceae
الفول Vicia faba


5
5--------1
Orobanchaceae
هالوك مفرض (هالوك مفصفص)
Orobanche
Crenata Forsk 4 Orobanche speciosa D.C.
ج5
جنوب طرطوس
ينتشر في السواحل الرملية على الفصائل التالية :
المظلية Umbelbifereae
الجزر الساحلي Daucus litoralis
كما ينتشر في الحقول البور على الفصائل :
المركبة Compositae
الشفوية Labiatae


4
5--------3
Orobanchaceae
الهالوك الموبر
Orobanche
Versicolor Forsk4
Orobanche
Pubescens d'urv
ج6
حوران – حماه – البادية : تدمر
ينتشر في الحقول والمروج متطفلاً على الفصائل الآتية:
المركبة Compositae
الشيح Artemisia
شبيط Xanthium sonchus
الباذنجانية Solanaceae
الدخان Nicotiana tabacum
الفليفلة Lycium solnaum


4
7---------3
Orobanchaceae
هالوك سيرانوا
Orobanche
Cernua 4 locfi
ج7
القنيطرة
شائع في المروج متطفلاً على الفصائل الآتية:
الزاوية Polygonaceae
الزاوي Polygonum-equisetiforum-libani


7
8---------5
Orobanchaceae
هالوك كامبتوليبس
Orobanche
Camptolepis Befr.4
منطقة اللاذقية البسيط عين الحرامية
شائع في الأماكن الحراجية


7
8---------5
Orobanchaceae
الهالوك الكبير
Orobanche
Major l.
Orobanche
Elatior suff4
ج8
دمشق – حرمون
شائع في الحدائق والأراضي المروية على مختلف النباتات


4
6----------5
Orobanchaceae
الهالوك الخزامي أو اللاوندي
Orobanche
Lavandulacea schu4
ج9
شائع في الحقول البور في الأراضي المارنية والرملية متطفلاً على الفصائل :
الخيمية :Umbellifereae
Physocaulow – anthriscus الخ....


6--------3
Orobanchaceae
هالوك جرسباشي
Orobanche
Griesbachii 4
شائع في المراعي متطفلاً على الفصائل الآتية الفراشية Papilonaceae
البرسيم Trifolium
الخ...


5--------4
Orobanchaceae
الهالوك الصغير
Orobanche
Minor sutt.4
ج10
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
نووور
المدير العام
المدير العام


* : المديرة العامة للمنتدى
عدد المساهمات : 14882
نقاط : 20693
تاريخ التسجيل : 04/08/2011
العمر : 28
الساعه الان :
MMS + SMS :

آعِدٌك حبيِبٌي
أِن َأِهبكَ آلِنبضَُ ِوُ آِلأضِلآُع
وأنِ ُأصَوِن َمِشاٌعرَيِ لَـِك ٌأنَت فقُط َ
وٌ َتكِوَنَ عَشق ِقلَبيْ آلوحٌيِيدْ
لأِبُقى دَوِماً ٌفيَ ِحضٌن َقِلبٌك
فِـ ـآصِبحٌ َلك وَطِن , وِعمٌرآ َتِعٌيَشٌِه




~ْْ{لملم شتاتي المبعثرة }ْْ~
~وأحفضني في عيينيك ّوبين جفونك ~
((أبعدني بناظريك
عن كل الناس ))
بين الحين والحين
أستعيدني ثانية وألثم ثغري
{حذراي مني أطبق جفونك ثانية}
ودعني أنام بين هدبيك
{فأني أعلنت أحتلال عينيك}
♥ نووور ♥

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الإثنين أبريل 23, 2012 8:43 pm

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
غروووب
المدير العام
المدير العام


* : ♥ حنيـــن اليــاسمين ♥
عدد المساهمات : 24629
نقاط : 38958
تاريخ التسجيل : 12/10/2011
الساعه الان :
MMS + SMS :







مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الثلاثاء أبريل 24, 2012 3:10 am

نووور

كل الشكر لكـ ولهذا المرور العطر




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
روميو



عدد المساهمات : 11028
نقاط : 15551
تاريخ التسجيل : 04/08/2011
الساعه الان :
MMS + SMS :

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الثلاثاء أبريل 24, 2012 7:57 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com متصل
غروووب
المدير العام
المدير العام


* : ♥ حنيـــن اليــاسمين ♥
عدد المساهمات : 24629
نقاط : 38958
تاريخ التسجيل : 12/10/2011
الساعه الان :
MMS + SMS :







مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الثلاثاء أبريل 24, 2012 7:09 pm

روميو

كل الشكر لكـ ولهذا المرور العطر




الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
حياتي
المشرفة العامة
المشرفة العامة


* : المشرفة العامة
عدد المساهمات : 14949
نقاط : 18665
تاريخ التسجيل : 05/08/2012
الساعه الان :
الموقع : http://ayamibik-m.forumarabia.com/

مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الجمعة نوفمبر 16, 2012 9:24 am

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
غروووب
المدير العام
المدير العام


* : ♥ حنيـــن اليــاسمين ♥
عدد المساهمات : 24629
نقاط : 38958
تاريخ التسجيل : 12/10/2011
الساعه الان :
MMS + SMS :







مُساهمةموضوع: رد: بحث عن نبات الهالوك    الجمعة نوفمبر 16, 2012 10:35 pm

حياتي
كل الشكر لكـ ولهذا المرور العطر


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://ayamibik-m.forumarabia.com/
 
بحث عن نبات الهالوك
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
أيـــــامي بيك  :: مـنـتـديات أيامي بيك العلمية والتربوية :: منتدى البحث العلمي-
انتقل الى: